تعرف أكثر عن حظك وما يتوقعه لك برجك ليومه (الثلاثاء) هل انت مستعد ؟

0 40

البوغاز نيوز :

 لأصحاب الاهتمام بمعرفة أخبار الأبراج وعلم الفلك، خدمة يومية تمكنهم من التعرف على التنبؤات الفلكية حول حظهم المهني والعاطفي والصحي… وذلك من خلال توقعات أشهر خبراء الأبراج وعلوم الفلك في العالم، الذين يعتمدون على قراءة مسارات النجوم والأقمار والكواكب، وكذا دراسة العلامات التي ترسلها كل مجموعة نجمية في الفضاء.

وهذه توقعات برجك ليومه (الثلاثاء 2 أبريل 2024)، فخذ الأمر من قبيل التسلية، وتفاءل إن بشرتك النجوم خيرا إن شاء الله.

الحمل: 21 مارس إلى 20 أبريل
تستعجب حاليًا من مدى سهولة الأمور؛ استخدم هذه الفرصة المحببة لمواجهة أو إنهاء الكثير من الأمور وعندها سوف تصبح مستعدًا لمواجهة أوقات أكثر توترًا عندما تصعب الأمور. يمكنك الاعتماد على تأييد من هم حولك، ولكن يجب أن تبدأ في رد الجميل فورًا. هكذا تستطيع الاعتماد على مساعدتهم دائمًا في المستقبل.
الثور: 21 أبريل إلى 20 ماي
طريقك يزداد صعوبة أكثر مما تصورت في بادئ الأمر، وربما هناك شخص يحاول إثنائك عن خطتك أو حتى إحباطك. لا تيأس – انظر إلى الأمر كأنه عقبة واختبر إرادتك. دافع عن خططك وامض إلى الأمام، أو حاول تكييف أفكارك بحيث تتماشى مع الظروف الحالية. إي من الخيارين سوف يظهر ما إذا كان هدفك واقعي ويستحق عناء الوصول إليه.
الجوزاء: 21 ماي إلى 21 يونيو
أنت سبب الاحتكاك في العمل وأنت من يجب أن يوجه له اللوم، ويرجع فشلك إلى نوبات الغضب التي تنتابك وشعورك أن الجميع يعترضون طريقك. اكتشف أهدافك الحقيقية وابلغ أحبائك مدى حبك لهم في أحيان أكثر. لا يتعامل جسمك جيدًا مع الإجهاد الزائد، ولكن فترات الراحة المستمرة ليست هي الحل السليم. حاول إيجاد حل وسط بحيث تشعر بالراحة قريبًا.
السرطان: 22 يونيو إلى 22 يوليوز
يبدو وكأنك تقف أمام مشكلات لا يمكن التغلب عليها، فلا تيأس! فقط عليك تغيير منظورك للأشياء وعندئذ سوف تبدو الحلول واضحة. لا تخف من طلب النصيحة! حياتك الخاصة متقلبة بشدة في الوقت الحالي. يجب أن تتعامل مع التقلبات غير المتوقعة بهدوء. تحتاج إلى استرخاء أكثر. خذ استراحة بعيدًا عن مسئولياتك واستمتع ببعض الوقت الخاص بك. اقرأ كتابًا جيدًا أو استمتع بحمام مريح.
الأسد: 23 يوليوز إلى 22 غشت
أنت اليوم تشعر بإحساس رائع وصحتك جيدة وتشعر بالثقة، فأنت في المقدمة في العمل، ويمكنك أخيرًا البدء في تطبيق أفكار جديدة. حياتك الخاصة مستمرة في الازدهار. استغل الوقت لمحاولة اكتشاف فرص جديدة. ثقتك بذاتك الآن معززة ونتيجة لذلك سوف يمتد إحساسك بالرضا.
العذراء: 23 غشت إلى 22 شتنبر
لا يمكن التغلب على العقبات التي تراها أمامك في الوقت الحالي إذا حاولت حلها بالطرق القديمة المعروفة. يجب أن تغيِّر مدخلك والتوصل إلى استراتيجية جديدة وأن لا تسمح للآخرين بتغيير رأيك أو خططك كثيرًا. يكمن الحل بداخلك، فببعض الثقة بالنفس تستطيع التغلب على هذه المشكلات والإمساك بزمام الأمور مرة أخرى.
الميزان: 23 شتنبر إلى 22 أكتوبر
في الغالب لن تصادفك أية عقبات من الآخرين، وسوف تتعرف على أشخاص جدد بسرعة وبأقل مجهود. إذا استخدمت هذه المعرفة، فسوف تتحقق الصداقات المجدية على المدى البعيد. اليوم يبدو أنه ليس هناك مشكلة لا تستطيع حلها، وتسمح لك حالتك المزاجية الجيدة وتفاؤلك بالنظر بالثقة إلى المستقبل. فقط عليك ترك التوتر اليومي ورائك.
العقرب: 23 أكتوبر إلى 21 نونبر
سوف تتعرض للكثير من الأسئلة اليوم، وسوف يُطلب منك النصح ويتطلب ذلك أن تحافظ على السلام في موضوعات حساسة. لكن لا تدع الغرور يصيبك نتيجة لهذه الثقة الموضوعة فيك، وإلا فإنك سوف تسيء استخدام هذه الصراحة التي تراها فيمن حولك في أغراض أنانية. استخدم نفوذك في مساعدة الآخرين، فربما تكسب قلب شخص آخر.
القوس: 22 نونبر إلى 19 دجنبر
سوف تـُقدِم على أشياء في الوقت الحالي يكون لها في النهاية أثر على حياتك لفترة من الزمن، وعليه فإن هذا هو الوقت المناسب لبداية إيجابية جديدة! يبدو أن لديك مصداقية وإمكاناتك جوهرية، مما سيساعدك في تنمية ومشاركة طموحاتك الشخصية مع القريبين منك.
الجدي: 20 دجنبر إلى 19 يناير
حاليًا، أنت قادر على الاندماج بكل سهولة ضمن فريق، دون نزاع، وتسود الأجواء تناغم وتوافق من حولك. بإمكانك الاستفادة من هذا التأثير الإيجابي في نشاطات ترفيهية مذهلة أو في العمل لدفع الأمور وتكون فرد منتج.
الدلو: 20 يناير إلى 18 فبراير
ستلقى ترحاب عارم من قبل كل من تقابلهم، فاحرص على أن تقابل ذلك الود بنفس القدر وسوف تكسب أصدقاء العمر! وقد يحالفك الحظ وتلتقي بشريك حياتك.
الحوت: 19 فبراير إلى 20 مارس
يلعب القدر لعبته معك وستجد نفسك أمام موقف لم تكن تتوقعه تمامًا، لكن لا تبالي بذلك. إن كان باستطاعتنا توقع كل شيء، ستغيب عنا ملذات الحياة. إذن، لا تنعي حظك ولا تشعر بالأسف لمصيرك: بل على العكس، كن يقظًا، فالحياة تخبئ دائمًا مفاجئات سعيدة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

− 2 = 1