الجامعة العربية تدين اغتيال الصحافية شيرين أبو عاقلة وتطالب بمساءلة دولية

0 231

البوغاز نيوز :

أدانت الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بأشد العبارات، الجريمة البشعة التي راحت ضحيتها الصحافية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة، اليوم الأربعاء، في مخيم جنين بالضفة الغربية المحتلة.

واعتبرت الجامعة العربية، في بيان، أن اغتيال أبوعاقلة “سستهدف وأد صوت الحق والحقيقة، صوت الحرية والدفاع عن قضايا العدل والعدالة الإنسانية، وذلك من خلال العدوان المستمر والاستهداف المتواصل لمحافظة جنين، وحرب الاحتلال المعلنة المتصاعدة على الشعب الفلسطيني”.

وحمّلت الأمانة العامة لجامعة الدول العربية حكومة الاحتلال “المسؤولية الكاملة عن هذه الجريمة البشعة التي تستدعي المساءلة الدولية وملاحقة مرتكبيها أمام جهات العدالة الدولية المختصة، بكل ما تمثله من أركان كجريمة حرب وانتهاك جسيم لقواعد القانون الدولي”.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في وقت سابق من صباح اليوم الأربعاء، مقتل مراسلة قناة الجزيرة شيرين أبو عاقلة برصاص الجيش الإسرائيلي أثناء تغطيتها لاقتحام مدينة جنين بالضفة الغربية المحتلة، فيما أصيب زميلها في نفس القناة علي السمودي الذي كان إلى جانبها في تغطيتها الصحافية الميدانية.

شبكة الجزيرة الإعلامية، وصفت استشهاد إعلاميتها، التي تعد من الرعيل الأول لمراسليها الميدانيين، بجريمة القتل المفجعة، وقالت في بيان إن ما وقع يشكل خرقا للقوانين والأعراف الدولية.

وأدانت الشبكة “هذه الجريمة البشعة التي يراد من خلالها منع الإعلام من أداء رسالته” وأضافت “نحمل الحكومة الإسرائيلية وقوات الاحتلال مسؤولية مقتل الزميلة الراحلة شيرين”.

وطالبت شبكة الجزيرة الإعلامية المجتمع الدولي بـ”إدانة ومحاسبة قوات الاحتلال الإسرائيلي لتعمدها استهداف وقتل الزميلة شيرين أبو عاقلة”.

من جهتها، باشرت النيابة العامة الفلسطينية إجراء تحقيق في هذه الواقعة الأليمة التي تحولت فيها شيرين أبو عاقلة من ناقلة إلى الخبر إلى الخبر نفسه.

الراحلة، من مواليد عام 1971 في مدينة القدس المحتلة. وهي حاصلة على درجة البكالوريوس في الصحافة والإعلام من جامعة اليرموك بالمملكة الأردنية الهاشمية، التحقت بقناة الجزيرة عام 1997، أي بعد عام من انطلاقها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

54 + = 55