الدورة الأولى من رمضانيات العرائش تحتفي بتراث المديح والسماع المغربي الأصيل

0 101

البوغاز نيوز :

تحتفي الدورة الأولى من رمضانيات العرائش بتراث المديح والسماع المغربي الأصيل في جو روحاني يتزامن مع العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك.

واستمتع الجمهور ،الذي حج مساء الاثنين إلى المركز الثقافي ليكسوس باب البحر، بأمداح نبوية مغربية رائعة وسماع صوفي ممزوج بنغمات شجية وإيقاعات موزونة في أجواء روحانية تعكس موروثا حضاريا مغربيا أصيلا، انتقل من جيل إلى آخر، وتعود مقاماته وأوزانه إلى طقوس مختلف الزوايا الصوفية المغربية.

وأتحفت مجموعة من ألمع المنشدين، على مدى حوالي ساعتين، جمهور مدينة طنجة بمختارات من الابتهالات والموشحات الدينية والأمداح في خير البرية رسول الله (صلعم)، مستلهمة من الرصيد الزاخر للطرق الصوفية المغربية، التي حافظت على تراث المديح والسماع عبر الأجبال.

بأداء موسيقي مشبع بالروحانية، في سفر عبر هذا الفن المغربي حيث اكتشف الجمهور العرائشي جانبا من جوانب الثقافة والهوية المغربية الاصيلة، إذ قدمت المجموعة باقة من النغمات والألحان في مدح الرسول صلى الله عليه وسلم، والأغاني الدينية التراثية، آخذة الجمهور إلى أجواء صوفية خلال شهر رمضان المبارك.

ونظمت هذه الفعالية بتعاون بين جمعية هواة الموسيقى الأندلسية بالعرائش وجماعة العرائش والمديرية الإقليمية لوزارة الشباب والثقافة والتواصل – قطاع الثقافة – .

وأكد عادل العتيقي، رئيس جمعية هواة الموسيقى الأندلسية بالعرائش، أن هذه التظاهرة التراثية تأتي احتفاء بشهر رمضان الأبرك وقد أطلق عليها اسم “رمضانيات العرائش”، مبرزا ان الدورة الأولى من الفعالية خصصت لإبراز تراث السماع المغربي على الطريقة البودشيشية.

وأشار إلى أن جمعية هواة الموسيقى الأندلسية بالعرائش، التي تأسست منذ حوالي ست سنوات، شكلت إضافة نوعية وقيمية بفضل مشاركة ثلة من الأعضاء الغيورين على هذا الفن التراثي اللامادي، مضيفا أن الجمعية تروم المحافظة على هذا التراث من الاندثار ونقله من جيل إلى جيل، وتوعية الساكنة بأهميته باعتباره جزء من الهوية المغربية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

36 + = 42