طنجة: العثور على طفلة داخل حجرة دراسية بعدما أغلقت الأستاذة عليها الباب

0 593

البوغاز نيوز :

أغلقت استاذة بمدرسة ابن زيدون التطبيقية بطنجة باب القسم على تلميذة لا يتجاوز عمرها ست سنوات ونصف بعد نهاية الحصة الدراسية المسائية  ليوم أمس الجمعة .

وأوضح ولي أمر الطفلة في تصريح لـالبوغاز نيوز أنه توجه كالعادة لباب المؤسسة التعليمية الكائنة بشارع العشاق بطنجة لإصطحاب ابنته من باب المؤسسة بعدما دق الجرس إلا أنه فوجئ بغياب الطفلة بعد مغادرة جميع التلاميذ المدرسة .

وأضاف أنه عاد إلى بيته لإستفسار زوجته عن عودة ابنتهما للمنزل فلم يظهر لها آثر فخرجا للبحث عنها في الحي عسى أن تكون برفقة أطفال حيالدرادبلكن دون جدوى .

وأمام هيسترية أم الطفلة بسبب إختفاء ابنتها قررت العودة للمدرسة قصد التأكد من خروج فلذة كبدها من المؤسسة أم أنها تعرضت لمكروه ولم ينتبه لها أحد .

وكان حس الأم هو الأقوى بعدما رافقت زوجها من جديد للمدرسة وطرقوا الباب على الحارس من أجل البحث على الطفلة في أرجاء الساحة وبعد عملية البحث انتقل أب الطفلة إلى القسم الأولي الذي تدرس به واستعان بإنارة الهاتف النقال وهو يتفقد جنبات القسم من النوافذ وفجأة ظهرت له أبنته وهي طريحة الأرض .

وأمام اندهاش وصدمة الجميع ثم إخبار مدير المؤسسة بالواقعة والذي انتقل فورا لعين المكان رفقة الأستاذة المعنية بالأمر وثم فتح باب القسم  ليتم العثور على الطفلة حية ترزق حيث انتقلت لعين المكان عناصر الشرطة القضائية والوقاية المدنية .

وتساءل آب الطفلة عن سبب وقوع هذا الحادث الغريب كيف بعقل ان تخرج المعلمة من القسم قبل التأكد من خلوه ؟ ورغم وقوع هذا الحادث الخطير تنازل في الأخير ولي أمر الطفلة عن تحرير محضر في النازلة . 

ومن جهتها اوضحت ادارة مؤسسة ابن زيدون ان  الاستاذة نسيت الطفلة سهوا بدون قصد بحيث ان الطفلة كانت نائمة بمقعدها وقامت بايقاظها قبل مغادرتها للقسم  فحدث ما لم يكن في الحسبان.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

8 + 2 =